مرشد صحي معتمد (CHA)

مرشد صحي معتمد (CHA)

 مرشد صحي معتمد (CHA)

Certified Health Adviser (CHA) ®

الهيئة المانحة:

الأكاديمية العربية الدولية – منصة أعد

منصة التعليم عن بعد

التوثيقات: الأبوستيل الدولي

تم استحداث مفهوم الإرشاد الصحي بهدف تكوين كوادر متخصصة في أي مكان أو تجمع بشري كمواقع العمل أو المدارس و غيرها من جهات التجمع لتكون تلك الكوادر عامل مشترك بين الجهات الصحية المختصة و المجتمع بصورة أكبر و يتم تكوين المرشد الصحي من خلال عقد العديد من الدورات التدريبية الهادفة لإكساب المرشد الصحي لأهم المهارات اللازمة لاكتشاف الحالات الأولى بالرعاية في المؤسسة التي يعمل بها من خلال القدرة على ملاحظة المشكلات الصحية المؤثرة على مستوى أداء الفرد أو مستوى العمل و الإنتاجية كحالات ضعف البصر و مشكلات الأطراف و متابعة هذه الحالات و ملاحظة العاملين أو الطلاب بصفة يومية و العمل على فحص الحالات التي يشتبه بإصابتها بأمراض معدية أو ذات طابع وبائي أو موسمي مع تقسيم تلك الحالات لحالات بسيطة تحتاج للراحة أو يمكن متابعتها من خلال العلاج المنزلي أو تحويل الحالات  الأشد للجهات المختصة مع عدم السماح لها بالعودة و ممارسة مهماتها العملية قبل الاطلاع على تقرير طبي يوضح الشفاء و إمكانية العودة للعمل مرة أخرى و يحتفظ المرشد الصحي كذلك بسجلات لزيارات الأطباء و مختصي الصحة الوقائية و غيرها من النشاطات المتعلقة بالمجال الصحي في المؤسسة التي يعمل بها من متابعة للحالات المريضة بالإضافة للقيام بمجهودات لنشر التوعية الطبية و الصحية في المجتمع المصغر الذي يعمل به المرشد الصحي و الإشراف على كافة المجهودات القائمة في هذا الاتجاه و قد يقوم المرشد الصحي كذلك بتخصيص مكان أو غرفة مخصصة لاستقبال حالات الطوارئ بالإضافة لمتابعة الاهتمام بآليات الصحة و النظافة في مكان العمل كذلك و التحقق من توفير مواصفات بيئة العمل الصحية المناسبة للعاملين و التي لا تعمل على نشر الأمراض و تتضمن مهمات المرشد الصحي كذلك إتقان لمهارات الإسعافات الأولية و تحتوي الغرفة المخصصة لاستقبال حالات الطوارئ على أهم الأجهزة الطبية المستخدمة لحالات الطوارئ كأجهزة قياس السكر و ضغط الدم و أدوات قياس الحرارة بالإضافة لتسجيل الأفراد المصابين بأهم الحالات المرضية في سجل مخصص لذلك و متابعتهم بصفة مستمرة بالإضافة لتصميم خطط للتوعية و نشر الثقافة الصحية و تسجيلها و  تدوين مراحل التنفيذ التي تم تحقيقها من تلك الخطة و يجب بالطبع أن يكون كافة العاملين في المكان على علم بشخصية المرشد الصحي و على وعي بمهامه كذلك و لديهم ادراك بدور هذا المرشد الصحي و ما يمكنه أن يقدمه لزملائه من خدمات و لا يخلو عمل المرشد الصحي من التواصل مع طبيب المؤسسة أو مركز تقديم الخدمة الصحية التابع لتلك المؤسسة و التنسيق في الجهود المقدمة في مجال التثقيف الصحي و يعد المرشد الصحي من أهم الشخصيات الواجب توافرها في أي تجمع بشري حيث أنه و بالرغم من وجود هيئات صحية مختصة بتقديم الخدمات الصحية إلا أن الطبيب لا يمكنه التواجد بصفة دائمة أو مستمرة بعكس المرشد الصحي و الذي يعد في الأساس أحد العاملين بالمؤسسة و هو الأكثر وعياً و الأكثر قدرة على التعامل و اكتشاف الحالات المرضية و تقديم المساعدة اللازمة لها.

و تمثل شهادة مرشد صحي معتمد CHA)  Certified Health Adviser  – CHA)  إحدى أهم الشهادات المرموقة التي تتمتع بسمعة استثنائية  في جميع دول العالم.

ويقبل على التقدم لنيل شهادة مرشد صحي معتمد CHA المهنيون الذين يسعون لإحراز التقدم  والحصول على أعلى الوظائف في حقل الإرشاد الصحي داخل المؤسسات المحلية والدولية  في المملكة المتحدة و خارجها.

تنطوي شهادة مرشد صحي معتمد CHA  على المقررات الدراسية النموذجية التالية:

يطلب من الزميل المرشح اجتياز امتحان  لمدراء الإرشاد الصحي المعتمدين  CHA في منصة أعد ، حيث يطلب من الزميل المرشح اجتياز الوحدات الدراسية المدرجة أدناه بنجاح خلال مدة الترشيح الساري المفعول و الممتدة لمدة 6 أشهر كاملة من تاريخ إتمام إجراءات التسجيل ، و يتاح للزميل المرشح دراسة هذه الوحدات الدراسية باللغة الإنجليزية أو العربية حسب رغبته الشخصية، و التي تشكل في مجموعها حوالي 300 صفحة بقياس A4:

  • أصول الصحة العامة
  • ممارسة الصحة العامة
  • أصول الإرشاد الصحي
  • نظم الإرشاد الصحي

ملاحظة هامة: نظراً للإقبال الشديد من بعض حملة الجنسيات العربية للتسجيل في البرامج التي تنفذها الأكاديمية العربية الدولية، ونظراً لالتزام إدارة الأكاديمية  بتوزيع المقاعد المحدودة المُتاحة للمتقدمين من الدول العربية بشكل متوازن تماماً بين جميع حملة الجنسيات العربية و بشكل يتناسب مع عدد سكان كل دولة عربية؛ فإن إدارة قسم القبول و التسجيل في الأكاديمية العربية الدولية – منصة أعد تقوم بتطبيق نظام تقييم إضافي للمتقدمين من الدول التي يتاح للمتقدمين منها مقاعد محدودة جداً، و ذلك لمنح تلك المقاعد للمتقدمين الأكثر تميزاً والاعتذار من باقي المتقدمين نظراً لعدم وجود شواغر لهم في الوقت الراهن. ويتم تطبيق نظام التقييم الإضافي المذكور آنفاً في الوقت الراهن على المتقدمين من حملة الجنسيات العربية التالية: المملكة الأردنية الهاشمية – سلطنة عمان – دولة الكويت – دولة فلسطين  – الجمهورية اللبنانية.